كنوز ميديا / بغداد – طالب مجلس محافظة الانبار، اليوم السبت ، مجلس النواب باستجواب وزارة المهجرة والمهجرين لعدم صرفها المبالغ المخصصة للأسر النازحة لمدة خمسة أشهر، فيما اكد أن أغلب الأسر النازحة داخل المحافظة لم تستلم لغاية الان أي منح مالية من الوزارة، كشف عن تعرض العوائل النازحة والمهجرة من المحافظة الى كركوك، للسلب والتهديد بالقتل.

وقال رئيس المجلس صباح كرحوت في تصريح اطلعت (كنوز ميديا ) عليه إن “مجلس محافظة الانبار وجه كتابا رسميا الى رئاسة مجلس النواب يطالبها فيه باستجواب وزارة الهجرة والمهجرين بشأن المبالغ المالية التي تم تخصيصها للأسر النازحة والمهجرة في داخل المحافظة”.

وأضاف كرحوت أن “الوزارة لم تقم بصرف تلك المبالغ المخصصة لهذه الأسر منذ بداية كانون الثاني وحتى نهاية أيار”، مشيرا الى أن “غالبية الأسر النازحة والمهجرة داخل محافظة الانبار لم تستلم أي منح مالية من وزارة الهجرة والمهجرين لغاية الآن”.

وفي شأن آخر كشف كرحوت عن تعرض العوائل النازحة والمهجرة من المحافظة الى كركوك، للسلب والتهديد بالقتل.

وأوضح ، أن ” العوائل النازحة والمهجرة من محافظة الانبار الى محافظة كركوك تتعرض يومياً الى حالات سلب وتهديد بالقتل على يد عناصر مسلحة خارجة عن القانون”.

وبين أن “العناصر المسلحة هددت هذه العوائل بعد سلب جميع ما لديها من أموال، بالقتل في حال عدم تركها منطقة دور العشائر في قضاء داقوق التابعة لمحافظة كركوك”.

وتابع كرحوت بعد اتصالات برئيس مجلس محافظة كركوك حسن توران وأبلاغه عن الحادث”، تعهد الاخير بالتحقيق في الامر وكشف المتورطين فيه”. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here