كنوز ميديا – متابعة /

سمّت مجلة بريطانية متخصصة رئيس الوزراء البريطاني الأسبق ومبعوث اللجنة الرباعية لعملية التسوية في الشرق الأوسط، توني بلير، رمزاً لمثليي الجنس.

وقالت صحيفة (ديلي تليغراف) الجمعة إن بلير ابدى افتخاره لتسميته من قبل مجلة (غي تايمز) الخاصة بمثليي الجنس كرمز لهؤلاء، إلى جانب المغني الانكليزي بوي جورج، والممثل الانكليزي إيان ماكيلين، والمغنية والممثلة الاميركية باربرا سترايسند.

واضافت أن مجلة (غي تايمز) منحت مبعوث اللجنة الرباعية لعملية التسوية في الشرق الأوسط لقب أحد رموز مثليي الجنس للعقود الثلاثة الماضية بمناسبة مرور 30 عاماً على صدورها، ووضعت صورته على غلاف عددها الجديد الذي سيصدر الشهر المقبل.

واشارت الصحيفة إلى أن المجلة منحت بلير هذا اللقب تقديراً لدوره في تخفيض سن الرشد لمثليي الجنس في بريطانيا وجعله يتماشى مع سن الرشد للأشخاص من ذوي الميول الجنسية الطبيعية، وإدخال تشريع الشراكات المدنية الذي يسمح لمثليي الجنس بالزواج، خلال فترة توليه منصب رئيس الوزراء.

ونسبت إلى مجلة (غي تايمز) قولها في بيان “إن وضع بلير كسفير لحقوق مثليي الجنس لا يمكن إنكاره، وتم منحه اللقب تقديراً لدوره في هذا المجال”.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here