كنوزميديا – الانبار /

أكد محافظ الأنبار احمد خلف الدليمي، السبت، أنه “بخير” وسيتماثل للشفاء التام بعد رحلة علاج إلى ألمانيا، فيما شدد على أنه سيقاتل “داعش” حتى آخر قطرة دم في جسده.

وقال الدليمي في بيان تلقت (كنوز ميديا )  نسخة منه، “أنا بخير والحمد لله وسأذهب في رحلة علاج طبيعي لأسبوع واحد فقط إلى ألمانيا”، مضيفاً “بعدها سأعود إلى ارض الوطن وأمارس مهام عملي”.

وشدد محافظ الانبار بالقول “سأبقى أقاتل تنظيم داعش حتى آخر قطرة دم في جسدي”.

وتعرض محافظ الأنبار احمد خلف الدليمي إلى إصابة بجروح بليغة في (7 أيلول الحالي)، خلال عمليات تحرير ناحية بروانة في محافظة الأنبار من مسلحي تنظيم “داعش”، وتم نقله بإحدى طائرات الجيش إلى مستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وكشف رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت، في (8 أيلول 2014)، عن إصابة قائممقام حديثة عبد الحكيم الجغيفي لدى مشاركته في القتال ضد تنظيم “داعش” الإرهابي الى جانب المحافظ أحمد الدليمي في ناحية بروانة غرب المحافظة، مؤكدا أن الاثنين نقلا الى العاصمة الأردنية عمان لتلقي العلاج اللازم.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here