كنوز ميديا –  بغداد /

اكد المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي على تحقيق الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الى نيويورك نتائج تخدم العراق وتطلعات ابنائه وتوجهات الحكومة الجديدة في الانفتاح على المجتمع الدولي ، واعادة العراق الى دائرة الاهتمام وتحشيد المجتمع الدولي ووقوفه مع العراق في حربه ضد التنظيمات الارهابية.

واوضح المكتب الاعلامي في بيان تلقت (كنوز ميديا ) اليوم نسخة منه ان “رئيس الوزراء اكد حصول العراق خلال الزيارة على دعم دولي كبير في حربه ضد تنظيم داعش الارهابي للقضاء على هذا التنظيم الارهابي ، بالاضافة الى تعهدات بتسليح العراق وتدريب قواته الامنية لمواجهة التهديدات الارهابية ، ووجود انفتاح لدول العالم على العراق في توجهاته الجديدة ، مما سيجعله محط انظار واهتمام دول العالم لخدمة تطلعات شعبه في الامن والامان وتحقيق الرفاهية والازدهار”.

 

واضاف ان” العبادي ألقى كلمة العراق في جلسة مجلس الامن ، والتي حظيت باهتمام كبير في الاوساط السياسية والاعلامية على اعتبار انها شخصت المخاطر التي يتعرض لها العراق ودول المنطقة والعالم”.

وتابع ان” رئيس الوزراء قدم خلال لقائه قادة الدول شرحا عن توجهات الحكومة العراقية الجديدة والاوضاع في العراق ، وضرورة ان يقدم المجتمع الدولي مزيدا من الدعم والاسناد للعراق في حربه ضد داعش ، وان تقوم هذه الدول بالايفاء بالتزامتها التي قطعتها تجاه العراق وانه ينتظر دعما فعليا للوعود التي قُطعت”.

واضاف ان ” العبادي قدم شرحا لقادة الدول عن الدور الكبير لسماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني {دام ظله} في استقرار العراق ووحدة اراضيه ودوره في توحيد جميع العراقيين في الحرب ضد تنظيم داعش الارهابي”.

وسلط العبادي خلال اجتماعاته مع قادة ومسؤولي الدول الضوء على ” دور العراق المحوري في منطقة الشرق الاوسط وتطلعات الحكومة برئاسته وتوجهاتها في الانفتاح على جميع الدول ، وبناء علاقات تقوم على اساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة للشعوب وعدم التدخل في الشؤون الداخلية “.

وشدد العبادي في جميع لقاءاته على ” ضرورة احترام سيادة العراق ووحدة اراضيه ورفضه لقدوم اي قوات برية الى العراق ، اذ انه يمتلك قدرات بشرية متميزة ، بالاضافة الى تسليط الضوء على الدور الكبير لقوات الحشد الشعبي في المعارك ضد داعش باعتبارها سندا مهما للقوات الامنية العراقية ، وكان لها الدور المؤثر في قلب معادلة المعركة ايجابا لصالح العراق وشعبه ضد العصابات الاجرامية لداعش والجماعات الارهابية الاخرى”.

واشار البيان الى ان ” العبادي التقى خلال زيارته الى نيويورك بالرئيس الامريكي باراك اوباما ونائبه جو بايدن والرئيس الايراني حسن روحاني والامين العام للامم المتحدة بان كي مون ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون وملك الاردن عبد الله بن الحسين ورئيس الوزراء الكويتي جابر المبارك الصباح ورئيس وزراء استراليا توني ابوت ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ، بالاضافة الى حضوره اجتماعا لوزراء خارجية دول الخليج بحضور الرئيس الامريكي باراك اوباما وملك الاردن لمناقشة خطر تنظيم داعش على العراق والمنطقة” .

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد وصل مساء امس الجمعة الى بغداد بعد ان ألقى كملة العراق في الجمعية العمومية في نيويورك.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here