كنوز ميديا
نفى الشيخ قاسم الطائي إرسال رسالة إلى زعيم التيار الصدري عرض فيها ان يكون هو المرجع الديني الرسمي للتيار, عادا قيادة السيد مقتدى الصدر للتيار سياسيا واجتماعيا في الوقت الحاضر شيء مهم ، وضروة يقتضيها وضع البلد, في حين اعتبر نفسه احد أعمدة التيار الصدري الدينية كونه من المقربين للسيد محمد صادق الصدر قبل وفاته.
وأوضح الطائي في تصريح صحفي انه” تلقى رسالة استفتاء قدمها عدد من أبناء الخط الصدري راجين فيها حث السيد مقتدى الصدر على العدول عن قراره اعتزال العمل السياسي وبالفعل تمت الإجابةعليها” , مبينا ان “المرجعية الدينية لا يمكن ان تطلب من احد, وإنما المرجعية تأتي من خلال استنباط الإحكام الشرعية فضلا عن رؤية وقبول عامة الناس على انها مؤهلة من خلال العلم والاجتهادوهذا يحدده المجتمع لا المرجع نفسه.

وكانت وسائل إعلام مختلفة تناقلت خبر إرسال الشيخ الطائي رسالة الى السيد مقتدى الصدر عرض فيها ان يكون هو نفسه مرجعا رسميا للتيار الصدري “.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here