كنوز ميديا –  نينوى/

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الخميس، بأن تنظيم “داعش” وزع منشورات بناحية حمام العليل جنوب الموصل تضمنت تهديدات بجلد مدخني السجائر وكل من “يتشبه” بالمسيحيين واعتقال المتجولين في الناحية أثناء فترات الصلاة.

وقال المصدر في تصريح صحفي”، إن “تنظيم داعش الإرهابي وزع، اليوم، منشورات في ناحية حمام العليل (35كم جنوب الموصل)، توعد من خلالها مدخني السجائر ومن يتشبه بالمسيحيين من خلال علاقته أو ارتداء الحلي سواء من النساء أو الرجال بالجلد”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “المنشورات تضمنت أيضاً تهديدات باعتقال من يقوم بفتح محله التجاري وكل من يتجول في الناحية أثناء فترات الصلاة”.

 

وسبق لعناصر تنظيم “داعش” أن فرضوا على أهالي الموصل قرارات غريبة تقضي بارتداء الزي الأفغاني للرجال والنقاب للنساء، فضلاً عن منع بيع وشراء الطرشي والمخللات والمكسرات في الأسواق، بالإضافة إلى منع تسليم مفردات البطاقة التموينية إلى الأقليات الدينية، كما ابلغوا المواطنين بتسليم هويات الأحوال المدنية لإصدار هويات جديدة لهم تحمل شعار التنظيم.

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here