كنوز ميديا – متابعة

قال رئيس حكومة اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني انه “لا مانع من اشراك الشركة الاتحادية لتصدير النفط”سومو” في تصدير نفط الاقليم وتسعيره”.

 

وعبر رئيس وزراء الاقليم في مؤتمر صحفي عقده في ختام زيارته لمحافظة دهوك، عن “تمنياته بايجاد حل مشترك للمشاكل العالقة بين اربيل و بغداد، “مبينا ان” المفاوضات بين حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية لم تبدأ بعد”.

 

وتابع رئيس الوزراء “بمشاركتنا في الحكومة العراقية الجديدة اعطينا فرصة اخرى لبغداد من أجل حل المشاكل الموجودة بيننا في اطار الدستور، نحن ماضون بسياستنا هذه، ونأمل ان نصل الى حل،”مشيرا الى ان” مطاليب اقليم كردستان من العبادي كرئيس وزراء مطاليب دستورية يجب تنفيذها، ونحن مستعدون للتنسيق، نعطي هذه الفرصة لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، آملين الوصل الى حل لكافة القضايا بين الطرفين”.

 

وحول تصدير نفط الاقليم والشفافية في قضية النفط، قال رئيس الوزراء الاقليم ان “اقليم كردستان دائما يؤكد علة موضوع الشفافية في قضية النفط، لا مانع لدينا من اشراك شركة سومو في عمليات بيع النفط و تسعيره و حجم صادرات الاقليم، لكن لن نقبل ان تكون السيطرة بيد بغداد”،مشيرا الى ان” وجود عادل عبدالمهدي في منصب وزير النفط يعطي أملاً للاقليم في حل مشاكله النفطية مع بغداد”.

 

واشار بارزاني الى أن “إقليم كردستان لم يطلب شيئاً خارج اطار الدستور، وان الاقليم لم يحصل على استحقاقه 17% من الموازنة الإتحادية، “نافيا في الوقت ذاته” تحويل اي مبلغ من واردات تصدير نفط الاقليم من تركيا الى بغداد، “مشددا بالقول على ان “اقليم كردستان مازال مصرا على ان 17% من صادرات النفط ستكون لاقليم كردستان و 83% لبغداد”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here