كنوز ميديا – بغداد /

اكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الاربعاء، أن البرلمان على ابواب ثورة لتشريع القوانين التي تهم المواطن، مبينا أن للاعلام دور في بروز وكشف الصورة الحقيقية عن بعض السياسيين، فيما طالب الصحفيون بحضور جلسات مجلس النواب.

 وقال الجبوري خلال لقائه بالصحفيين في مبنى مجلس النواب، إن “مجلس النواب العراقي على ابواب ثورة لتشريع القوانين المعطلة وغير المعطلة التي تصب في خدمة المواطن”، مبينا ان “تسمية الصحافة بالسلطة الرابعة اختيار صحيح”.

 واضاف الجبوري ان “دور الاعلام يجب ان يفعّل خلال الدورة الحالية، ليأخذ دوره في كشف الملفات”، لافتا الى ان “الاعلام كان له دور مهيب في بروز سياسيين عمالقة، وفي المقابل الكشف عن الصورة الحقيقية لبعض السياسيين”.

 

ووعد الجبوري خلال المؤتمر الصحفيين بأن “يكون هناك تعاونا مشتركا بين الاعلام ومجلس النواب”.

 

من جهتم، قدم الصحفيون جملة من المقترحات اهمها “حضور جلسات المجلس واجتماعات اللجان وحرية العمل والحركة داخل البرلمان، وان يكون دخولهم عبر باجات رسمية”.

 

يذكر ان رئيس الوزراء حيدر العبادي كشف، في (12 ايلول 2014) عن عزمه عقد جلسة مفتوحة مع الصحفيين لتقويم أخطاء الحكومة والتحدث فيها من دون قيود، فيما طالب الصحافة بمساعدة الحكومة بمعلومات دقيقة عن أخطائها من اجل تقويمها وإصلاحها.

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here