كنوز ميديا / متابعة – ظهر رجل فرنسي يقال إنه خطف في الجزائر يوم الاحد في فيديو يوم الاثنين قائلا إن جماعة جند الخلافة ومقرها الجزائر والتي بايعت تنظيم الدولة الاسلامية قد خطفته.

وقال الرجل الذي اعطى اسمه وسنه وتاريخ ميلاده إنه وصل الى الجزائر يوم 20 سبتمبر ايلول وخطف في اليوم التالي.

وقال “أنا في ايدي جند الخلافة وهي جماعة جزائرية مسلحة. هذه الجماعة المسلحة تطلب مني ان اطلب منك (الرئيس الفرنسي فرانسوا اولوند) ألا تتدخل في العراق. انهم يحتجزونني رهينة وأنا اطلب منك ايها السيد الرئيس ان تفعل كل شيء لتخلصني من هذا الوضع السيء واشكركم.”

ولم يتسن لمتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية ان يؤكد على الفور مصداقية الفيديو.

وظهر شخص ملثم في الفيديو قائلا “نحن جند الخلافة في ارض الجزائر امتثالا لأمر اميرنا خليفة المسلمين ابي بكر البغدادي (زعيم تنظيم الدولة الاسلامية) على لسان المتحدث الرسمي نمهل اولوند رئيس الدولة الفرنسية المجرمة بالكف عن عدوانها على دولة الاسلام خلال 24 ساعة من اصدار هذا البيان والا يكون مصير رعيته الذبح وان اردت حياته عليك بالاعلان الرسمي وتنهي عدوانك على دولة الاسلام.”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here