كنوز ميديا/ بغداد – قال رئيس لجنة حقوق الانسان النيابية ،”أخذنا على عاتقنا التجرد من حزبيتنا لتفعيل عمل اللجنة في متابعة  جميع الملفات.

وبين ارشد الصالحي في تصريح ان”إستراتجيتنا في العمل اننا اخذنا على عاتقنا التجرد من حزبيتنا ومن كل شيئ  يضيق عملنا في لجنة حقوق الانسان النيابية ، مشيرا الى ان” عمل اللجنة هذه المرة سيكون صعبا ومعقدا “.

واضاف انه” ينبغي على لجنة حقوق الانسان تفعيل دورها الرقابي على جميع مؤسسات الدولة لمتابعة جميع ما يتعلق بحقوق الانسان ، مبينا ان “عمل اللجنة في المرحلة المقبلة متابعة ملفات قاعدة سبايكر العسكرية وملف الجنود المحاصرين في الصقلاوية وكل ما هو يتعلق بحق المواطن “.

وكانت لجنة حقوق الانسان في مجلس النواب انتخبت امس الاثنين رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي رئيسا لها.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here