كنوز ميديا _   بحث وزير التربية محمد اقبال عمر مع السفير التركي فاروق قايماقجي سبل توسيع الانفتاح التربوي بين العراق وتركيا ، مؤكداً ان الوزارة سباقة في زيادة آفاق التعاون التربوي مع جميع الدول المتطورة للوصول بالمؤسسات التربوية العراقية الى مصاف الدولة المتقدمة  .

وقال بيان عن الوزارة ان وزير التربية اكد اثناء القاء بان العراق اليوم بحاجة الى مساعدة جيرانه من جميع الدول للخروج من ازمته في شتى المجالات والتي اساسها الجانب العلمي والتربوي ، معرباً عن شكره للشعب التركي الصديق لمواقفه المشرفة ووقوفه الدائم مع ابناء الشعب العراقي .   (النهاية)

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here