كنوز ميديا – بغداد /

اكد الخبير العسكري وفيق السامرائي ،اليوم الاحد، تفوق القوات المسلحة والحشد الشعبي على عصابات داعش الارهابية في مختلف الجبهات .

وذكر السامرائي في صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) “الحمد لله الذي من على القوات المسلحة والحشد الشعبي ورجال العشائر بتحقيق التفوق على الدواعش ووقف اندفاعاتهم، فانعكس خذلانهم على مرتزقة (ثوار) الفنادق الذين استقتلوا في تأييد داعش والتغطية على عدوانهم. وبدأوا الآن انقلابهم بتبريرات سخيفة، وإعلان استعدادهم لقتال الدواعش لتحرير المدن، ولم يتوقف بعد صدى خبث تخريبهم. فمن هؤلاء وهم بضعة مرتزقة انتهت فرص استخدامهم؟”.

وتابع “ما دام الحديث عن تحرير المدن، فالحقيقة التي أود تدوينها هي أنه لا يمكن تحت أي ظرف استعادة مدينة مهمة واحدة من دون ان تضطلع القوات المسلحة بالدور الرئيسي، وكل ما قيل عن كتائب ثوار الموصل كلام لا يستند الى معطيات تستحق الاهتمام”.

يذكر ان القوات الامنية ورجال الحشد الشعبي وابناء العشائر تمكنوا من اعادة السيطرة على عدة مدن تطهيرها من دنس عصابات داعش الارهابية فضلا عن تمسك الكثير من العشائر بمناطقهم والدفاع عنها من تلك العصابات في محافظتي الانبار وصلاح الدين ,

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here