كنوزميديا – الانبار/

 قال عضو مجلس محافظة الأنبار عن مدينة الفلوجة حميد العلواني، الأحد، إن نحو أربعة ارهابيين من داعش قتلوا وأحرقت عجلتهم التي كانت تحمل أحادية ، بعد قصفها من الطيران الأمريكي على الطريق الرابط بين الفلوجة وعامرية الفلوجة.

 

وأضاف العلواني في تصريح صحفي  ، أن “القصف الأمريكي يستهدف الدواعش في أطراف مدينة الفلوجة بشكل محدود ، بينما المدينة تضم عشرات المواقع الداعشية التي يتمركز فيها العديد من القيادات الارهابية ، ومنها قيادات أجنبية”.

 

وتابع أن “عناصر داعش – ووفقا لمصادر استخبارية من داخل مدينة الفلوجة – فقد تعرض الدواعش لنكبة كبيرة بعد الضربات الأمريكية ، وهناك خوف كبير بين صفوفهم من مصيرهم المجهول”. مؤكدا أن “نهاية داعش في الفلوجة باتت قريبة شريطة استمرار القصف الجوي الأمريكي المركز على أهدافهم في عمق الفلوجة”.

 

وبدأ سلاح الجو الأمريكي والفرنسي بقصف أهداف عصابات داعش الارهابية في الأنبار وصلاح الدين ونينوى ، في إطار الدعم الدولي لمساعدة الحكومة والجيش للقضاء على العصابات الداعشية.

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here