كنوز ميديا/ بابل – افاد مصدر في قيادة عمليات بابل، الاحد، بأن القوات الامنية تمكنت من قتل واصابة 12 عنصرا من تنظيم “داعش” بينهم قياديون عرب الجنسية، فيما تم تدمير سيارتين تحمل احادية تابعة للتنظيم، خلال اشتباكات مسلحة في منطقة العبد ويس شمالي بابل.

وقال المصدر في تصريح إن “اشتباكات مسلحة اندلعت، اليوم، بين قوات الجيش التابعة لقيادة عمليات بابل وبالتنسيق مع الاستخبارات العسكرية والقوة الجوية العراقية، ومسلحين من تنظيم داعش في منطقة العبد ويس التابعة لناحية جرف الصخر أسفرت عن مقتل (10) عشرة من التنظيم وجرح اثنين آخرين وتدمير سيارتين نوع كيا حمل تحمل احاديات تابعة لهم”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه انه “من بين القتلى، قياديون بارزون في التنظيم، وهم: اياد ابراهيم قياد الجنابي وثامر حسين صفاي الجنابي، بالاضافة الى عدد من الذين يحملون الجنسيات العربية”.

واعلن رئيس اللجنة الأمنية لشمال بابل ثامر ذيبان، عن بدء عملية أمنية واسعة لتحرير مناطق ناحية جرف الصخر من تنظيم “داعش”، فيما اكد أن العملية تنفذ بإسناد جوي مباشر.

يذكر أن” مناطق شمال بابل تشهد عمليات عسكرية مستمرة كونها تعد ملاذات لمسلحين يشكلون خطرا على محافظات وسط وجنوب العراق بحسب المسؤولين الأمنيين، وذلك تزامنا مع تواصل العمليات العسكرية الأمنية لطرد تنظيم “داعش” من المناطق التي ينتشر فيها.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here