كنوز ميديا / بغداد – أكد مصدر نيابي في التحالف الوطني، اليوم السبت ،  ان ” نواب التحالف وعدد  من نواب الكتل الاخرى أبدوا رفضهم  لسماح  رئيس مجلس النواب ، سليم الجبوري،  لمشعان الجبوري بترديد القسم  بديلاً  عن النائب ،أحمد عبدالله الجبوري”  ، مبيناً ان  “هذا التصرف يشكل خرقاً للقانون والدستور نظراً للأحكام الصادرة بحق مشعان”  .

وأوضح المصدر ان ” hعضاء مجلس النواب تفاجئوا اليوم بدخول ، مشعان الجبوري،  الى قاعة المجلس وترديده القسم  نائباً بديلاً لأحمد عبدالله الجبوري ، برغم  وجود مشاكل قانونية كثيرة عليه وورود كتاب من محكمة استئناف الرصافة الى رئيس مجلس النواب يبين ان مشعان محكوم بالحبس لمدة سنة وأن القرار اكتسب الدرجة القطعية ،  إضافة الى ورود كتاب من ، صالح المطلك رئيس القائمة العربية التي ينتمي  اليها احمد الجبوري الذي احتل مشعان مقعده النيابي بترشيح شخص آخر  كبديل عنه ،  فضلا عن  ورود كتاب آخر من احمد عبدالله نفسه بهذا الخصوص”  .

واضاف ان ” رئيس مجلس النواب ،سليم الجبوري، خرق القانون في سابقة خطيرة أثارت استغراب واستنكار الجميع ، وهذا التصرف يعد استغلالاً للسلطة التي فوضه الشعب بها ” على حد وصفه .

وتابع بالقول ان ” مشعان الجبوري شخص معروف  بتقلباته  ، وكان يبث عبر شاشة فضائية الزوراء التي كان يديرها سابقاً برامج تحرض فيها  على العنف  اضافة  الى برامج خاصة لتعليم صناعة العبوات الناسفة ، فضلا عن إساءته للاخوة الاكراد والاخوة السنة ايضا” .

ولفت الى  انه ” سيتم جمع تواقيع النواب لإبطال قرار اعطاء مقعد نيابي لمشعان الجبوري ومطالبة رئيس المجلس بتقديم اعتذار للشعب العراقي عما بدر منه من خرق وانتهاك للقانون ” . 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here