كنوز ميديا – بغداد /

اكد ائتلاف المواطن، ان لائتلاف القوى الكردستانية وزارة اخرى لم يتم حسمها بعد فضلا عن الوزارات التي حسمت لهم، فيما اشار الى أن المكون السني اعطي اكثر من استحقاقه الوزاري في الحكومة الاتحادية الجديدة.

 

وقال رئيس كتلة المواطن النيابية النائب فالح الساري في تصريح صحفي إن “النقاط الانتخابية كانت الاساس في توزيع الحقائب الوزارية”، مضيفاً أن “المناصب الرئاسية التي وزعت بين الكتل السياسية دخلت ايضاً ضمن الاستحقاق الانتخابي”، منوها الى ان الكتل الكردستانية لم تحصل على استحقاقها من الحقائب الوزارية، فيما منح السنة اكثر من استحقاقهم.

 

واشار الساري الى أن المكون السني اعطي اكثر من استحقاقه من الحقائب الوزارية لاجل التوافق وادارة البلاد، فيما لم يحصل الكرد على استحقاقهم الانتخابي لغاية الان.

 

هذا وحصلت الكتل الكردستانية مجتمعة على 61 مقعدا يضاف اليها نحو 4 مقاعد كوتا للاقليات حصل عليها مرشحون انضموا فيما بعد الى الكتل الكردستانية، اي ان عدد مقاعد الكتل الكردستانية يبلغ حاليا 65 مقعدا، فيما يبلغ عدد مقاعد الكتل السنية مجتمعة (اتحاد القوى والقائمة الوطنية) نحو 75 مقعدا فقط، اي ان الفارق في عدد المقاعد لا يتجاوز 10 مقاعد، ولكن الكتل السنية حصلت على 9 حقائب وزارية، فيما لم تحصل الكتل الكردستانية الا على 3 حقائب وزارية فقط وسط تساؤلات عن الكيفية والآلية التي جرت وفقها توزيع الحقائب الوزارية.

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here