كنوز ميديا/ بغداد – أكد النائب عن تيار الإصلاح الوطني، توفيق الكعبي، على ضرورة اختيار، وزيرين لشغل وزارتي الدفاع والداخلية ذوي مهنية وخبرة بمجال الامن .

وقال الكعبي في تصريح اليوم ” إننا تفاجئنا بطلب رئيس الوزراء حيدر العبادي تأخير موضوع تسمية وزارتي الدفاع والداخلية، بسبب رأي رؤساء الكتل من اجل المناقشة وقد أيدنا الأمر للخروج بحصيلة جيدة، إذ إن هاتين الوزارتين من الوزارات المهمة “.

وأضاف ” نأمل من العبادي أن يتم اختيار شخصين ذو خبرة ومهنية، وهناك شروط يجب إن تتوفر فيهما وهي المهنية، والابتعاد عن الطائفية، كما يجب أن تكون لهما رؤيا وعلاقة بدول الجوار ويجب إن يكون لديهم خبرة بهذا السلك “.

وأعرب الكعبي عن أمله بان ” يتم خلال الجلسة المقبلة اختيار وزيري الداخلية والدفاع من قبل رؤساء الكتل لعدم الرجوع إلى سنوات الوكالات “.

وأكد النائب عن كتلة المواطن، هاشم الموسوي، إن مجلس النواب لا يسمح للحكومة بالسير على خطى الحكومة السابقة في شغل الوزارات خصوصا الأمنية بالوكالة، مشيرا إلى إن البرلمان هو مصدر القرار الأساسي ولابد على الحكومة التنفيذية أن تنصاع له .

يذكر ان” رئيس الوزراء حيدر العبادي قرر تاجيل عرض التصويت على الوزراء الأمنيين إلى أسبوعين، بعد اجتماع التحالف الوطني ليلة الأربعاء الماضي.

ورفض اغلب أعضاء مجلس النواب، خلال جلسة البرلمان التي عُقدت الثلاثاء الماضي، اختيار كل من رياض غريب وجابر الجابري لشغل الوزارات الأمنية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here