كنوز ميديا / بغداد – نفت هيئة النزاهة، الأربعاء، صدور أمر قضائي يتضمن إلقاء القبض على وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني.

وقال مصدر في هيئة النزاهة إن “هيئة النزاهة لا علم لها بصدور أمر إلقاء القبض بحق وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني كما تحدثت بعض الوكالات الاخبارية وان اي شخص من مسؤولي الهيئة او منتسبيها لم يتحدث بهذا الأمر لأي من المؤسسات الإعلامية”.

وأوضح المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، انه “ليس من سياسة الهيئة الإعلان عن تفاصيل القضايا التي تتولاها في مرحلتي التحقيق والمحاكمة بل تكشف عن كامل التفاصيل وعن أسماء المدانين حين تكتسب أحكامهم الدرجة القطعية عبر المنافذ الاعلامية وموقعها الالكتروني احتراما والتزاما بمبدأ ان المتهم بريء حتى تثبت إدانته”.

وأكد أن “هيئة النزاهة لم تسجل على الدكتور حسين الشهرستاني اي قضية خلال دورة الحكومة السابقة عندما تولى منصب نائب لرئيس الوزراء لشؤون الطاقة”، لافتا الى أن “الشهرستاني كان حريصا على ادارة ملف الطاقة عبر الآليات القانونية المتبعة في الحكومة الاتحادية وهذا الامر دخله في خلاف مع قوى التحالف الكردستاني بشأن صادرات النفط عبر الإقليم”.

وتناولت بعض وسائل الإعلام خبرا مفاده أن مصدرا في هيئة النزاهة ابلغها بصدور امر قبض بحق وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني بقضايا تتعلق بالفساد.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here