كنوز ميديا / بغداد – انتقد النائب عن تحالف القوى العراقية احمد الجربا، الخميس، قيام عدد من ضباط البيشمركة الكردية بتهديم وحرق عدد من المنازل في محافظة نينوى.

وقال الجربا في مؤتمر صحفي في البرلمان  “نثمن قرار رئيس الوزراء حيدر العبادي بإيقاف القصف العشوائي على المدن لان المتضرر الوحيد بقصف المدن هي العوائل الامنة والتي هي بحساب الاسرى تحت هيمنة المجاميع المسلحة”، داعيا “الحكومة لتقديم الدعم القوي لمدن حديثة والضلوعية في قتالها ضد الارهاب”.

واضاف “لقد تلقينا شكاوى عن قيام بعض ضباط البيشمركة بتهديم وحرق منازل تعود للمدنيين في قرى من ضمنها قرية صفية التابعة لناحية ربيعة في محافظة نينوى وما نراه ان تلك التصرفات لا تمثل موقف الاقليم بل هي تصرفات فردية لبعض الضباط”.

يذكر أن عددا كبيرا من قرى نينوى حاليا تحت سيطرة قوات البيشمركة الكردية.

يشار إلى أن القوات الامنية العراقية تخوض معارك طاحنة منذ اكثر من شهرين ضد عصابات داعش وبعض التنظيمات المتشددة الأخرى وكبدتهم خسائر كبيرة وتمكنت من تحرير مناطق عدة، سيما بعد أن دخلت طائرات أم 35 والسيخوي الخدمة بالجيش العراقي، سيما بعد ان هددت تلك المجاميع الامن والاقتصاد معا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here