كنوز ميديا / بغداد – كشفت مصادر مطلعة عن موجة غضب انتابت النائب عن ائتلاف دولة القانون علي الاديب ، بعد خروجه من جلسة مجلس النواب يوم الثلاثاء .

وقالت المصادر في تصاريح اطلعت عليه (كنوز ميديا ) ان ” الاديب خرج من قاعة مجلس النواب ، غاضبآ من عدم نيله الثقة الكافية التي تخوله لتسنم منصب وزير السياحة “.

واضاف ان ” الاديب وفي لحظة غضبه ، قال لمن كانوا يهدئونه من النواب ان المالكي سيدفع ثمن ما حصل اليوم ” مشيرآ الى ان ” المالكي هو السبب في عدم نيله ثقة مجلس النواب “.

واوضح أن ” الاديب قال : ثمن ما حصل اليوم سيدفعه المالكي ، وهو خروج الأمانة العامة للحزب من يده ، لأنه هو الشخص الوحيد الذي تسبب بعدم منحي الثقة “.

وكان قد أخفق النائب عن ائتلاف دولة القانون علي الأديب، يوم الثلاثاء، في الحصول على ثقة البرلمان العراقي لتولي منصب وزير السياحة والآثار بعد حصوله على 50 صوتا، فيما حصل مرشح التيار الصدري محسن الشمري على ثقته كوزير للموارد المائية.

وقال مصدر برلماني رفيع ، إن “النائب عن ائتلاف دولة القانون علي الأديب فشل في الحصول على ثقة البرلمان لمنصب وزير السياحة بعد حصوله على 50 صوتاً من أعضاء المجلس الحاضرين”، مبينآ ان ” الامر اثار غضب الاديب وامتعاضه من المجلس وخرج مسرعآ”.

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here