مناضل الفياض –

هدأت العاصفة واتضحت الرؤيا , خراب في خراب ,  قتلى ومفقودين بالالاف , ولكن من المسؤول عن كل هذا , لنعود قليلاً الى الوراء .

سقطت الموصل وتكريت وبعض المدن   , وظهر ثوار الفنادق على القنوات الفضائية واعلنوا مسؤوليتهم عن كل ماحدث ,  لكن سقوط الموصل في يوم 10\6 ومجزرة سبايكر وبادوش في يومي 12 و13  وتصريحات ثوار الفنادق استمرت اكثر من شهرين ويدعون فيها قيادتهم للعمليات ( القتالية ) والتي وصفت بتحرير الموصل وتكريت من جيش المالكي  وتوعدوا بتحرير بغداد !!! واليوم بعد تم فضح الجرائم بحق ابنائنا في القوات المسلحة صمت هؤلاء الثوار المزعومين ولانسمع لهم اي تصريح يذكر , صمتوا بعد تهجير المسيح وذبح الازيدين واغتصاب نسائهم وبيعهن في سوق النخاسة

نقول لعزت الدوري ولعلي  الحاتم اين انتم مماجرى وهل مازلتم تدعون بثورتكم , ام انكم حاولتم الرهان على الدواعش وركبتم الموجة لتوهموا الناس انكم رجال المرحلة وخلاص العراقيين على ايديكم  , هل الخلاص يكمن بقتل اهل الموصل وتكريت وابناء الانبار والمحافظات الوسطى والجنوبية ؟

الموصل تم بيعها , مؤامرة  وانكشفت  , تواطئ واهمال متعمد من كل الاطراف  ,واعلام مضلل , اما ماحدث في سبايكر فهي جريمة ابادة جماعية فهل انتم مسؤوليين عنها ام لكم حصة الاعلام المضلل وللدواعش حصتهم بذبح العراقيين

هل ستقولون  غدر الغادرون ام ستقولون ان هذه المجزرة  قام بها الفرس المجوس وجيش المالكي والصحوات ؟

2 تعليقات

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here