بغداد/كنوز ميديا

بين النائب عن القائمة العراقية حيدر الملا أن مجلس الأمن سيناقش فرض عقوبات جديدة على إيران مما يحظر على العراق التعامل معها، محذرا الحكومة العراقية من خرق إرادة المجتمع الدولي بخرق العقوبات على ايران.وقال الملا في مؤتمر صحفي عقده بمبنى مجلس النواب اليوم : إن “الساحة العراقية تشهد اليوم جملة من الإخفاقات الأمنية والسياسية والاقتصادية ورئيس مجلس الوزراء ليس له رؤية واضحة في إدارة هذه الملفات”، مبينا إن “مجلس الأمن الدولي يناقش اليوم فرض عقوبات جديدة على إيران وبذلك يحظر على العراق التعامل مع إيران،وأضاف الملا أن “أكثر من ثلث حاجة العراق من المحروقات تأتي من إيران ونحن نسأل المالكي ماهي رؤيته لملأ الفراغ في مجال الطاقة خاصة وانه يتعامل تعاملا أحاديا مع دول الجوار وماهي رؤيته بشأن استيراد هذه المشتقات النفطية،وتسأل الملا “هل سنعيد تجربة خرق إرادة المجتمع الدولي من خلال خرق العقوبات وبذلك نحشد العالم ضد العراق،ودعا الملا الكتل السياسية الى أن ” تتحسب لأي تغييرات دولية”، مستبعدا أن “يتم استثناء العراق من عملية العقوبات المفروضة على ايران”، متوقعا أن “يفرض على العراق الانصياع لإرادة المجتمع الدولي بشأن عدم التعاون مع إيران،وكان مجلس الشيوخ الأمريكي، أقر 30 تشرين الثاني 2012 ، عقوبات اقتصادية جديدة ترمي إلى فرض ضغوط إضافية على قطاعات الطاقة والنقل البحري بإيران، وذلك بعد عام على إقرار الكونغرس قيودا قاسية بحق طهران، وفرضت الدول الغربية منذ بدء العام 2012 حظرا نفطيا على إيران للاشتباه في سعيها للتزود بسلاح نووي تحت غطاء برنامج نووي مدني، الأمر الذي تنفيه طهران.611

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here