بغداد/ كنوز ميديا- رفضت كتلة الأحرار النيابية جميع الاتفاقيات المبرمة مع الجانب الأمريكي بشان مكافحة الإرهاب في العراق. وقال عضو الكتلة النائب حسين الشريفي في بيان صحفي له اليوم : ان الأمريكان هم السبب الرئيس في دمار الشعب العراقي، مبيناً: ان ‘الأمريكان هم من زرعوا الإرهاب في البلاد وهم أصحاب المشروع الطائفي لتقسم العراق.وأشار الشريفي إلى: وجود اتفاقية بين الحكومة والأمريكان بحجة مكافحة الإرهاب، مبيناً: ان كل ما يحصل من تفجيرات في بغداد والمحافظات كان مخطط له لإعادة الاحتلال الأمريكي بوجه جديد.611

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here