كنوز ميديا
أعلن ائتلاف متحدون بزعامة رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي، الأربعاء، أن حزب الدعوة تنظيم العراق قدم أعتذارا رسميا بخصوص تصريح النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصهيود التي أتهم فيه متحدون بدعم “الإرهاب”، فيما أشار إلى ان مثل تلك التصريحات لا تخدم العملية السياسية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الائتلاف ظافر العاني في بيان تلقت * كنوز ميديا * نسخة منه إن “متحدون تسلم رسالة أعتذار رسمية من حزب الدعوة تنظيم العراق أكد فيها أن تصريحات النائب محمد الصهيود لا تعبر عن وجهة نظر حزب الدعوة تنظيم العراق بل تمثل رأيه الشخصي”.

وأضاف أن “الرسالة مذيلة بتوقيع النائب خالد الأسدي وأكدت أن حزب الدعوة تنظيم العراق يتحفظ بشكل كامل على تصريحات الصيهود بشأن تحالف متحدون”، مبينا أن “الرسالة أكدت إن هذه التصريحات لا تخدم العملية السياسية ولا تصب في إطار المصالحة التي يسعى الجميع لتحقيقها في العراق”.

وكان النائب والقيادي في ائتلاف دولة القانون محمد الصهيود هاجم أول أمس تحالف متحدون بزعامة رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي لموقفها من عملية “ثأر الشهداء” التي تنفذها القوات الامنية في حزام بغداد، واتهمها بانها “الارهاب بعينه وثقافتها القتل والذبح وشق الصدور”، فيما أكد أن القائمة كشفت عن وجهها الحقيقي ورغبتها بعودة العراق الى عهد الديكتاتورية والاستبداد.

الجدير بالذكر أن تصريحات الصيهود غالبا ما تكون متشنجة ومنتقصة من الاخر وفوضوية

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here