كنوز ميديا / متابعة – قال رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي إن قمة دول الكتلة التي اختتمت أعمالها الليلة قبل الماضية في بروكسل، أوصت وزراء خارجية الاتحاد ببحث فرض عقوبات أشد ضد تنظيم (داعش) منها حظر العوائد النفطية التي ينتفع بها .

وأضاف رومبوي في مؤتمر صحفي “في بلداننا يتعين ان تكون محاربة التطرف على رأس اولوياتنا ووافقنا على تسريع إجراءات توقف تدفق المقاتلين الأجانب”، ودراسة نظام تسجيل أسماء المسافرين من الاتحاد الأوروبي في ديسمبر/كانون الأول المقبل .

وأكد التزام الاتحاد الأوروبي “بالمساهمة في مواجهة تهديدات (داعش) والجماعات الإرهابية الأخرى في العراق وفي سوريا”، مشدداً على أهمية تنسيق الجهود بين الدول المعنية في المنطقة لتحقيق ذلك .

وكان بيان القمة الختامي دعا جميع القادة العراقيين إلى تشكيل حكومة شاملة في استجابة سياسية أولى للأزمة القائمة، مؤكداً استعداد الاتحاد الأوروبي لدعم حكومة العراق في تطبيق الإصلاحات اللازمة .

وحذر رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي من أن “انعدام الاستقرار والعنف يمكن أن يمزق المنطقة ويمتد إلى خارج حدودها” . 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here