كنوز ميديا / بغداد – اعلنت مديرية مكافحة الجريمة المنظمة في وزارة الداخلية، الاحد، ضبط مطبعة لتزوير الهويات الحكومية، وفيما القت القبض على صاحبها، اكدت أن الوزارة ستصدر تعليمات جديدة تتعلق باستيراد الأجهزة الخاصة بإصدار تلك الهويات.

وقال مدير مكافحة الجريمة المنظمة في وزارة الداخلية العميد حسين الشمري في بيان (كنوز ميديا)نسخة منه “كثرت في الآونة الأخير ظاهرة استخدام الباجات المزورة من قبل مسلحين يجولون في شوارع العاصمة، حيث أفادت المعلومات التي وردت الى المديرية بوجود مجاميع مسلحة تستخدم هويات وباجات مزورة تحمل أسماء دوائر ومؤسسات حكومية، تمكن حاملوها من المرور عبر السيطرات المرابطة في بغداد، وبعد التأكد من المعلومة اتضح بأن تلك الهويات مزورة وغير رسمية ولم تصدر من جهات حكومية”.

واضاف “بعد التأكد من الحالة، تم تشكيل فريق عمل مختص بمتابعة خيوط الجريمة من خلال المصادر، وعلى الفور تم القبض على صاحب مكتب الطباعة التي ارتكب فيها الجرم المشهود في منطقة السعدون، وسط بغداد، بعد أن تم نصب كمين له في تلك المنطقة، كما تم ضبط أجهزة الطباعة وهي عبارة عن آلة طابعة وعدد كبير من الأختام المتنوعة والتي تحمل أسماء لعدد من الدوائر والمؤسسات الحكومية، فضلا عن أعداد كبيرة من الباجات والهويات التي تحمل (سيم كارت) بعد الاتفاق مع المواطنين الذين يروم إصدار هويات مزورة لهم مقابل مبلغ من المال وقدره 25 ألف دينار”.

واوضح الشمري أنه “تم ضبط عدد كبير من (الهاردات) وبعد التحقق اتضح أن المتهم قام بإصدار أعداد كبيرة من الهويات في وقت سابق وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتهم”، مؤكداً أن “هناك ضعفا في الإجراءات المتخذة في استيراد تلك الأجهزة”. واشار الى أن “الوزارة بصدد إصدار تعليمات جديدة تتعلق باستيراد الأجهزة الخاصة بإصدار الهويات والباجات، بحسب توجيهات الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية، وسيتم مفاتحة الأمانة العامة لمجلس الوزراء لغرض توحيد ضوابط إصدار الباجات، بالإضافة الى تأكيد الوكيل على ضرورة إصدار ضوابط لاستيراد الأجهزة، وذلك لمنع استغلالها من قبل ضعاف النفوس الذين يحاولون زعزعة الوضع الأمني في الشارع العراقي”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here