وكالة الانباء الاسبانية – اعتذرت شركة (بيبسي) العالمية للمشروبات الغازية لنجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو ومحبيه عن أي سوء فهم بسبب الدعاية التي قامت بها نسختها السويدية قبيل مواجهة البرتغال في تصفيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وكانت النسخة السويدية من “بيبسي” قد نشرت دعاية موجهة ضد رونالدو أثارت جدلا واسعا وردود فعل غاضبة في البرتغال.

ونشرت الشركة ثلاث صور دعائية ظهر خلالها رونالدو على هيئة “دمية” صغيرة ترتدي قميص البرتغال والرقم 7 ، وفي إحداها ظهر مقيدا بالحبال على شريط سكة حديدية في انتظار أن يدهسه القطار السويدي.

وفي الصور الثانية تظهر دمية رونالدو وهي ممتلأة ب”إبر” تطعنها في كل اتجاه ، في إشارة لمعتقد وخز الدمية بالإبر لطرد الارواح الشريرة ضمن طقوس السحر الأسود.

أما الصورة الثالثة فتظهر فيها دمية رونالدو محطمة الرأس بعد أن سقطت فوقها عبوة “بيبسي”.

وبجانب الصور الثلاثة كان شعار الحملة “سندهس البرتغال”.

وقاد رونالدو منتخب بلاده للإطاحة بالسويد من عقر دارها في إياب الملحق الأوروبي المؤهل للمونديال ، حيث سجل ثلاثية “هاتريك” أنهى بها المواجهة بنتيجة 3-2 الليلة الماضية، علما بأنه سجل هدف الفوز ذهابا في لشبونة 1-0.

ونشرت شركة المشروبات الشهيرة ، التي يعد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وجهها الدعائي الأبرز ، اعتذارا قالت فيه “لا نسعى أبدا لتحويل الرياضة الى ساحة للمنافسات السلبية، نعتذر لكل من شعر بالإساءة بسبب تلك الملصقات، لقد تم سحب الدعاية على الفور”.

ويأتي اعتذار “بيبسي” بعد ايام قليلة من اعتذار رئيس الفيفا السويسري جوزيف بلاتر لهداف ريال مدريد الأسباني بعد أن سخر منه بطريقة غير لائقة أثارت استياء الوسط الرياضي العالمي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here