كنوز ميديا / الانبار – قال مجلس محافظة الانبار، الاربعاء، إن المساحات التي تسيطر عليها الجماعات الارهابية بدأت تتقلص في مدن الرمادي والفلوجة والكرمة.

وقال عضو المجلس حميد احمد في تصريح إن “عشائر البو علوان والمحامدة وقسممن عشيرة البو عيسى التي تقطن اطراف مدينة الفلوجة بدأت التنسيق بشكل اكبرمع القوات الامنية في اطار تقليص المساحات التي يسيطر عليها الدواعش”،

مشيرا الى “وجود تقدم واضح لقوات الجيش بمساندة العشائر في الفلوجة”.

واوضح احمد أن “عشائر الحلابسة والبو علوان انضمت الى قوات الجيش في قتال الدواعش في ناحية الكرمة شرقي الرمادي، اضافة الى تأشير تقدم ومسك للارض في مناطق اطراف الرمادي”، مبينا أن “الخناق بدأ يتقلص على الدواعش بعد الانتفاضة العشائرية والعمليات العسكرية”.

وتشهد محافظة الانبار منذ اكثر من ثمانية اشهر عمليات عسكرية متواصلة ضدالدواعش الذين تسببوا بتهجير الاف المدنيين من الفلوجة واحياء الرماديوالمناطق الغربية من الانبار.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here