كنوز ميديا _  تجمع عدة مئات من الاشخاص امام البيت الابيض امس  وهم يهتفون “أوباما، أوباما، أين أنت؟ المسيحيون العراقيون ينادونك! “

وكان المسيحيون العراقيون قد نظموا مظاهرات في عدد من المدن الامريكية ، بما في ذلك واشنطن اضافة الى  باريس، لاهاي، كولونيا، ولندن، من أجل لفت الانتباه إلى الهجوم الحالي على المسيحيين من قبل تنظيم [داعش] حيث أجبر المسيحيون على الهجرة  من الموصل، ثاني أكبر مدينة في العراق ، وتم تدمير العديد من الأديرة المسيحية والأضرحة والكنائس ومنذ ذلك الحين تم تدميرها.

ونقلت الصحف الامريكية عن  الأسقف في الكنيسة الآشورية في الشرق مار بولوس بنيامين قوله: ” ان  الولايات المتحدة والأمم المتحدة، ومنظمات حقوق الإنسان  تتجاهل المسيحيين في العراق”

و قال الأسقف: لقد تحدثت معه [يقصد الرئيس الامريكي اوباما] أمام البيت الأبيض. “بالنسبة لنا، أمريكا هي رمز للحرية وحماية حقوق الإنسان. في الحرب العالمية الثانية، عندما جاءت أمريكا لانقاذ من أوروبا. بعد ذلك، كان العدو النازي. اليوم هو [داعش]. أسماء مختلفة، ولكن التطهير الديني هو نفسه “.انتهى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here