كنوز ميديا _   

هنأ رئيس الوزراء نوري المالكي الشعب العراقي بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.

ونقل بيان لمكتب رئيس الوزراء  عن المالكي القول “أتقدم الى جميع ابناء شعبنا الكريم وأمتنا الاسلامية بأحر التهاني والتبريكات بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد، سائلأ الله العزيز القدير ان يتقبل طاعاتكم وأعمالكم ويعيده على الشعب العراقي العزيز بجميع اطيافه ومكوناته وهم ينعمون بالخير والأمن والسلام”.

وأضاف “لقد حلت هذه المناسبة الكريمة في ظروف استثنائية وفي ظل هجمة ارهابية شرسة تهدد وحدة البلاد وإرثها الحضاري ونسيجها الاجتماعي وتعرضها الى خطر التمزق والتقسيم، مايدعونا جميعا الى الوقوف خلف قواتنا المسلحة وابنائنا المقاتلين الذين هبوا للدفاع عن الوطن حتى تطهير جميع مدننا العزيزة”.

وأشار رئيس الوزراء الى ان “ما يتعرض له العراق اليوم يتطلب المزيد من الوحدة والتماسك وتغليب المصالح العليا على المصالح الفئوية لأن العدو يستهدف جميع العراقيين دون استثناء والتعايش السلمي فيما بينهم وإرثهم الحضاري والانساني العريق، وما الجرائم البشعة التي أقدمت عليها عصابات داعش في الموصل من قتل وتهجير وتنكيل ، ومن هدم ونهب لأضرحة الانبياء عليهم السلام وللمساجد والكنائس والمواقع الدينية والتاريخية والمعالم الحضارية إلا دليل على ذلك”.

وتابع انه “وأمام هذه التحديات الخطيرة أدعو القوى السياسية الى تناسي الخلافات والتحلي بأعلى درجات المسؤولية تجاه الشعب والوطن، والعمل – في أقرب وقت ممكن – على تشكيل حكومة قوية تخدم جميع اطيافه ومكوناته وتنهض بمسؤولياتها الجسيمة في تخليص العراق وشعبه من الارهاب وحماية وحدته وسيادته الوطنية وبسط الأمن والاستقرار في جميع المحافظات”.

وجدد المالكي للشعب العراقي “التهنئة والتبريك بحلول عيد الفطر المبارك ، وكل عام والعراق وشعبه بألف خير”.انتهى.

 

 

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here