كنوزميديا – متابعة /

اثيرت حساسية وغضب بعض المتشددين خلال مقارنة بين زعيم ما يسمى بجماعة طالبان الملا عمر، وبين زعيم “داعش” أبوبكر البغدادي الذي اعلن “الخلافة” اثر قيام الاول بتوجيه تهنئة للمسلمين مع قرب حلول عيد الفطر.

وأفاد موقع (سي ان ان) العربية ان حسابات على صلة بالمتشددين أو التنظيمات المسلحة على مواقع التواصل الاجتماعي والمنتديات، شهدت جدلا ساخنا على خلفية التهنئة التي وجهها زعيم ما يسمى بجماعة طالبان الملا عمر، بمناسبة عيد الفطر، والتي وقعها باسم “خادم الإسلام أمير المؤمنين” بعد أن حدد أسس السياسة الداخلية والخارجية لـ”الإمارة الإسلامية” ما دفع البعض إلى المقارنة بينه وبين زعيم تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام “داعش” أبوبكر البغدادي.

ووقع الملا عمر بيان المعايدة بتوقيع “خادم الإسلام أمير المؤمنين الملا محمد عمر المجاهد” وقد أثار هذا الأمر حفيظة أنصار “داعش” الذين قاموا بمهاجمته، في حين دافع عنه أنصار تنظيمات إسلامية مناوئة، أو على صلة بتنظيم القاعدة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here