كنوز ميديا – بابل /

كشف مصدر في شرطة محافظة بابل، الاحد، ان قيادة عمليات المحافظة تستعد لدخول ناحية جرف الصخر شمالي المحافظة، من اربعة محاور.

 

وقال المصدر في تصريح صحفي ، ان “قوات الجيش والشرطة الاتحادية وقوات النخبة التابعة لعمليات بابل، بدأت تحشد عشرات الالاف من جنودها لشن هجمات مضادة على تنظيم” داعش” على مشارف حدود ناحية جرف الصخر( 35 كم شمالي بابل)”، مبينا ان “تلك القوات تستعد لدخول الناحية وتحريرها من عناصر هذا التنظيم”.

 

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “طيران الجيش يزود القوات البرية بمعلومات دقيقة عن اوكار داعش للمساعدة في الهجمات المتوقع ان تبدأ في غضون الساعات القليلة المقبلة”، مشيرا الى ان “القوات البرية ستشن هجماتها من اربعة محاور لتطويق الاوكار وسحق عناصر التنظيم وقطع الامدادات في الجزء الغربي من الناحية”.

 

ولفت المصدر الى ان “طيران الجيش نفذ عمليات امنية فجر اليوم فوق ناحية جرف الصخر ومناطقها الشمالية دون اعطاء مزيد من التفاصيل”.

 

يذكر ان رئيس اللجنة الامنية في مجلس بابل فلاح الراضي اكد، امس السبت (26 تموز 2014) ان تنظيم (داعش) أعاد انتشار عناصره في مركز جرف الصخر شمالي المحافظة بعد ثلاثة ايام من طردهم على يد القوات الامنية، فيما حمل قيادة عمليات بابل مسؤولية ماحدث في الناحية

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here