كنوز ميديا _  بغداد

حذر رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي المرجعية العليا من التدخل في العملية السياسية .

 

وقال مصدر مقرب من المالكي ان رئيس ائتلاف دولة القانون وجه رسالة شديدة اللهجة للزعيم الشيعي الاعلى علي السيستاني محذرا” اياه من التدخل في عملية اختيار رئيس الوزراء .

 

وجاء في رسالة المالكي ” لقد تقلينا بأمتعاض شديد اشاراتكم في خطبة صلاة الجمعة بكربلاء المقدسة عبر ممثلكم عبد المهدي الكربلائي , بعدم تشبث المسؤولين بمواقعهم  الامر الذي فسره عامة الشيعة وأعداء العملية السياسية باننا المقصودين بهذا الكلام , لذا اطالبكم كرئيس وزراء منتخب لدورتين وزعيم الكتلة الاكبر وصاحب اعلى الاصوات في الدورة الثالثة بتوضيح موقفكم والكف عن التدخل في العملية السياسية واختيار شخص رئيس الوزراء , والاقتصار على الارشاد الديني والمعنوي لمقلديكم وترك المجال السياسي لاهله , لان العراق يمر بمرحلة حرجة من تاريخه السياسي والامني ولا يمكنني في ظل هذه الظروف التنازل عن واجبي الوطني في حماية وحدة العراق وشعبه والدفاع عن حقوق من انتخبني وصوت لي ” بحسب نفس المصدر .

 

هذا ولم يوضح المصدر من هي الجهة التي نقلت رسالة المالكي وما هو رد السيد السيستاني عليها .

 

ويأتي تحذير المالكي هذا كأول رد فعل على توجيهات المرجع الاعلى للطائفة الشيعية السيد السيستاني عبر ممثله في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي في خطبة صلاة الجمعة عبر تاكيده على أن خطورة هذه المرحلة من التاريخ تحتم على جميع الإطراف التحلي بروح المسؤولية الوطنية التي تتطلب استشعار التضحية وعدم التشبث بالمواقع والمناصب بل التعامل بواقع ومرونة مع تقديم مصالح البلد والشعب على بعض المكاسب، واستشعار مبدأ التضحية ونكران الذات مع معطيات الوضع السياسي الداخلي والخارجي الامر الذي فسر على انه دعوة للمالكي بالتخلي عن مطالبته برئاسة الوزراء بعد رفض الائتلاف الوطني الشيعي والسنة والاكراد توليه هذا المنصب مرة ثالثة .

 

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد أكد ، أنه اتفق والمرجع السيستاني خلال اجتماعهما في النجف الخميس على ضرورة تشكيل حكومة تواجه الإرهاب وتضع حدًا لانقسام العراقيين .وكالات

2 تعليقات

  1. هذا الكلام غير دقيق لان السيد بأمكانه ان يسمي كل من يريد ان يضر بمصالح البلد وبعدين مستحيل ان يصدر هيك كلام من السيد رئيس الوزراء فهذا الكلام يشتت البلد ونحنوا في حالة حرب مع اعداء العراق وهذا غير مقبول وغير لائق ونحنوا مرحلة التربص بنا

اترك رداً على عبدالرحمن العراقي إلغاء الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here