كنوز ميديا / بغداد – اكد مجلس محافظة بغداد، اليوم السبت، أن رئيسه رياض العضاض اختطف واربعة من عناصر حمايته من قبل مسلحين يرتدون زيا عسكريا، وفيما أكد أنه سيعقد اجتماعا طارئ اليوم لمناقشة الحادث، حمل الحكومة  مسؤولية الحادث.

وقال عضو مجلس المحافظة هدى جليل ، إن “أعضاء مجلس المحافظة سيعقدون اجتماعا طارئ اليوم لبحث تداعيات حادثة اختطاف رئيس المجلس رياض العضاض وأربعة من أفراد حمايته، من قبل مسلحين يستقلون نحو 15 سيارة حكومية ويحملون أسلحة”.

وأضافت جليل أن “المجلس يستنكر هذا الأمر بشدة”، محملة “الحكومة مسؤولية الحادث والحفاظ على حياة رئيس المجلس وأعضاء المجلس”.

وكان مصدر في مكتب رئيس مجلس محافظة بغداد، أفاد أمس السبت (25 تموز2014)، بان قوة امنية اعتقلت رئيس مجلس المحافظة رياض العضاض من منزله بمنطقة الاعظمية، شمالي بغداد، من دون معرفة الاسباب.

 وكان رياض العضاض معتقل بتهمة الارهاب قبل توليه منصب رئيس مجلس محافظة بغداد في الانتخابات التي جرت في ال20 من نيسان 2013.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here