كنوز ميديا – متابعة /

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن تصفية القضية الفلسطينية هو الحلم الذي يراود الاميركيين والغرب الى الابد، مبينا أن الشعب الفلسطيني رغم كل المجازر كان عصيا على اليأس والاخضاع والاستسلام.

وقال السيد حسن نصر الله في كلمته بمناسبة فعاليات يوم القدس العالمي التي اقيمت في الضاحية الجنوبية لبيروت إن تطورات غزة وخصوصية يوم القدس العالمي فرضت علينا ان نلتقي هنا اليوم رغم المخاطر الامنية، ووجه التحية الى “شعبنا الصامد الذي صنع الانتصار في تموز 2006”.

وأضاف، إن الامام الخميني اعلن يوم القدس لتبقى قضية فلسطين حاضرة في الفكر ويؤكد اسلامية وقدسية هذه القضية، مبينا أن تصفية القضية الفلسطينية الحلم الذي يدغدغ الأميركيين والغرب للأبد، وإن العدو باستطاعته تحقيق النجاح اذا سمحنا نحن له بذلك.

وتابع نصر الله إن العدو استطاع اختراع قضايا مركزية للدول العربية حتى تنسى القضية الفلسطينية، مشددا على أن القضية الفلسطينية بالرغم من كل محاولات تهميشها فانها تفرض نفسها على المنطقة والعالم، وما يجري بغزة خير شاهد.

واكد أن الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات بقي متمسكا بأرضه ومقدساته ويرفض الاستسلام، ورغم كل المجازر كان عصيا على اليأس والاخضاع والاستسلام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here