كنوز ميديا – بغداد /

 

 كشف نائب مساعد وزير الخارجية الامريكية لشؤون العراق وايران بريت ماكورك انه تم تحذير رئيس الوزراء نوري المالكي  من خطر اقتحام تنظيم “الدولة الاسلامية –داعش” قبل يومين من اقتحامها للموصل ،فيما اكد ان الجهات المسؤولة في اقليم كردستان وافقت على نشر البيشمركة وزيادة دفاعتها شرقي المحافظة.

 

وقال الدبلوماسي الامريكي بريت ماكورك، خلال شهادته امام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الامريكي وبثتها عدد من القنوات الامريكية :” أنه حذر بغداد قبل يومين من وقوع الهجوم على الموصل من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” في العاشر من الشهر الماضي”.

 

واجاب الدبلوماسي الأمريكي في شهادته، عن سؤال اللجنة بخصوص كيفية تعامل الولايات المتحدة مع “زحف الإرهاب في العراق”،  قائلا أن :”بغداد قررت تجاهل التحذير وردت بأنها مسيطرة على الوضع”.

 

واضاف  مساعد الوزير قائلاً إنه لدى وصوله يوم 7 حزيران ولقائه بالقيادات الموصلية والكردية “استلمنا إشارات بأن داعش بدأت بزيادة قواتها من سورية إلى العراق وتنظيمها في غرب الموصل”.

 

وأكد ماكورك “موافقة القيادات الكردية على نشر قوات البيشمركة  على الجانب الشرقي من المحافظة (الموصل) إلا أن حاكم بغداد (نوري المالكي) لم يكن لديه نفس الشعور بحرج الوضع ولم يوافق على الانتشار”.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here