كنوز ميديا/ بغداد – كشف نائب عن كتلة التغيير الكردية عن اتفاق الكتل الكردستانية للجوء الى آلية انتخاب أحد مرشحي الاتحاد الوطني الكردستاني (برهم صالح، وفؤاد معصوم) لمنصب رئيس الجمهورية بعد عدم توصل الاتحاد الى اتفاق بترشيح أحدهما”.

وقال النائب كاوه محمد في تصريح انه “تم الاتفاق على اختيار مرشح واحد لمنصب رئيس الجمهورية داخل الكتل الكردستانية التي ستجري انتخابات لأختيار احد المرشحين اللذين قدمهما الاتحاد الوطني الكردستاني وهما برهم صالح وفؤاد معصوم”.

وأضاف “سنحسم الامر في جلسة الغد من خلال اختيار احد المرشحين عبر انتخابات تجرى بين النواب الكرد البالغ عددهم 65 نائباً واي مرشح يتم اختياره سيكون هو المرشح الوحيد للكرد لمنصب رئيس الجمهورية” .

وأشار محمد الى “اننا لم نحدد بعد موعد اجراء هذه الانتخابات لكن بالتأكيد سيكون قبل انعقاد جلسة البرلمان غداً”.

وعزا النائب عن التغيير اللجوء لهذه الالية في حسم اختيار احد المرشحين للمنصب الرئاسي الى “الخلافات داخل الاتحاد الوطني الكردستاني حول المسألة وبعد عدم حسمه الامر حزبيا تم اللجوء لهذه الطريقة كونه استحقاق كردي”.

وكان مجلس النواب قد أرجئ اليوم حسم انتخاب المرشح لمنصب رئيس الجمهورية بناءاً على طلب الكتل الكردستانية، التي طلبت مهلة الى يوم غد لحسم مرشحها وتقديمه في جلسة البرلمان غداً.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here