كنوزميديا/ بغداد- افاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، الاربعاء، بأن قوات امنية اعتقلت 11 عنصرا من تنظيم “داعش” هربوا من معارك الضلوعية شمال بغداد.

وقال المصدر في تصريح إن “قوات أمنية من فوج بركان واسط المساند نفذت، صباح اليوم، عملية عسكرية في منطقة الاسحاقي، ( 100 كم شمال بغداد)، أسفرت عن اعتقال 11 من مسلحي تنظيم داعش كانوا هاربين من معارك ناحية الضلوعية (80 كم جنوب تكريت)”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان” من بين المعتقلين المسؤول الاعلامي في الضلوعية وبحوزته منشورات تحريضية” .

وما تزال أغلب مناطق محافظة صلاح الدين تشهد عمليات عسكرية، وذلك عقب سيطرة مسلحين على محافظة نينوى بالكامل منذ (10 حزيران 2014)، كما لم تكن محافظة الانبار بمعزل عن تلك الأحداث إذ تشهد أيضا عمليات لقتال مسلحين انتشروا في بعض مناطقها.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here