كنوز ميديا – نينوى /

 قال مجلس أعيان الموصل أن عصابات داعش الإرهابية تبنت مشروعا لتزويج عناصرها المهاجرين من الأرامل والمطلقات في الموصل للإرهابيين العرب والأجانب زواجاً دائماً .

 

وقال عضو المجلس إبراهيم الطائي في تصريح صحفي ، إن ” هذا المشروع سيفكك المجتمع الموصلي وسيحطمه وسيحول النساء فيه إلى بضاعة تُباع وتشترى وهذا ما لا نقبل به “.

 

وتابع أن ”  بعض الأطراف العشائرية في الموصل موافقة على تصرفات داعش الإرهابية وأصبحت أسيرة بيدها”.

 

و امهلت عصابات داعش الإرهابية النساء الأرامل والمطلقات في الموصل مدة شهر ليرضخن بالزواج من عناصرها تحت مسمى جهاد النكاح .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here