كنوز ميديا – متابعة /

 

يتسائل ناشطون واعلاميون عراقيون، بشـأن حسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بالسياسيين، هل يدير السياسي العراقي مواقعه في “فيسبوك، توتير”، بشكل شخصي ام ان هناك موظفون يديرونها ويكتبون نيابة عنه؟، وبينما ينفي بعض المسؤولين بين فترة وأخرى وجود صفحات بأسمائهم، تبرز صفحات وحسابات وهمية تهدف لتسقيط بعض السياسيين، ونشر تصريحات ومواقف سياسية معينة.

 

ومن بين الشخصيات التي تصل اسمائها الى الفضاء الافتراضي، رئيس الجمهورية جلال الطالباني، الذي لاتجد له اي حساب رسمي على مواقع التواصل، سوى واحدة كتب عليها شخصية مشهورة تحوي اخر التحديثات، وهي صورة جمعته مع رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ويعود تاريخ النشر في الصفحة الى العام 2011، ويصل عدد متابعي هذه الصفحة (527) متابع .

 

ولرئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي، اكثر من صفحة، لكن توجد واحدة كتب ببياناتها الخاصة حكومة العراق ولا يُعرف مدى صحتها او انها تتبع للمكتب الاعلامي الخاص بالمالكي، لكنها تبدو الأكثر شعبية حيث يصل عدد متابعيها الى (593) الف متابع، تهتم  باغلب النشاطات والإخبار والتصريحات للمالكي، كذلك على تويتر توجد اكثر من صفحة للمالكي، لكن جميعها لاتبدو رسمية او معتمدة لدى توتير، وليست صادرة من اية جهة قريبة او تابع له.

 

اما رئيس البرلمان السابق اسامة النجيفي، فلديه صفحة واحدة على فيسبوك، كتب في معلوماتها بأنها الصفحة الشخصية والرسمية له، ويصل عدد متابعيها الى (642) الف، وتهتم بنشر اخباره وتصريحاته الخاصة عن طريق مكتبه الاعلامي الخاص، فيما يملك ايضا صفحة على تويتر تعنى بأخباره ونشاطاته ايضا ويصل عدد متابعيها على تويتر (2427).

 

مسعود البارزاني، رئيس اقليم كردستان العراق، يملك ايضاً صفحة رسمية واحدة، وتهتم بنشر اخباره واخبار اقليم كردستان وتصريحاته الخاصة، لكنه يسجل تفوقاً على بقية المسؤولين والسياسيين العراقيين بعدد متابعيه الذي وصل الى اكثر من (966)الف، فيما وصل عدد متابعي بارزاني في تويتر الى اكثر من 12 الف متابع.

 

أياد علاوي، رئيس الوزراء الاسبق، هناك صفحات عديدة بأسمه على فيسبوك، وتبدو الصفحة الرسمية والشخصية الوحيدة له تلك التي يصل عدد متابعيها الى اكثر من (400) الف متابع، وتنشر أراء علاوي وتصريحاته واخباره بشكل خاص، فيما ينشط علاوي على تويتر بنفس الوقت لكن لايحظى بالشعبية التي في فيسبوك.

 

عمار الحكيم، رئيس المجلس الاعلى الاسلامي في العراق، تخطى عدد متابعيه المليون الثالث، وتتميز صفحته بالاخبار الخاصة به وبالمجلس الاسلامي الاعلى وكل ماينشر فيها باللغتين العربية والانكليزية، وينشط الحكيم كذلك على تويتر ويصل عدد متابعيه الى اكثر من (8) الاف متابع.

 

ابراهيم الجعفري، رئيس التحالف الوطني ورئيس تيار الاصلاح الوطني، تتعدد الصفحات التي تضع اسمه، واغلبها تهتم بأخباره عدا تلك التي تحمل عناوين بأسم انصاره ومعجبيه، والصفحة التي تبدو رسمية تحمل كلمة له اضافة لرابط موقعه الشخصي، ويصل عدد متابعيه على فيسبوك الى اكثر من (64) الف، ولايحظى الجعفري بالشعبية ذاتها على تويتر.

 

مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري، لايملك اي حساب او صفحة رسمية خاصة، سوى تلك التي كتب فيها، “المكتب الخاص لسماحة مقتدى الصدر”، ويصل متابعيها لأكثر من (124) الف، وتنشر البيانات والاستفتاءات الخاصة بالصدر، وتعد مصدراً رسمياً للمؤسسات الاعلامية، وفي تويتر توجد اكثر من صفحة للصدر، لكنها تبدو مهجورة من تواريخ اخر نشر فيها، ويتضح انها ليست رسمية.

 

طارق الهاشمي، نائب رئيس جمهورية العراق المنتهية ولايته والمتهم بقضايا ارهاب، لوحظ انشاء اكثر من صفحة بأسمه على فيسبوك، تميزت واحدة منها، حيث كتب عليها بأنها الصفحة الخاصة والرسمية للهاشمي، وتهتم بالحديث عن المقاومة والثورة ويصف الجيش بكونه “جيش الصفوي” او “جيش المالكي”، ويصل عدد متابعيه الى اكثر من (222) الف، ويحظى ايضا بشعبية كبيرة على تويتر ويصل متابعيه الى اكثر من (112) الف، وكما جاء فيها بأنها تدار من قبل المكتب الاعلامي الخاص بالهاشمي.

 

باقر جبر الزبيدي، رئيس كتلة المواطن في البرلمان، انشأت باسمه العديد من الصفحات، لكن صفحته يصل متابعيها الى اكثر من (169) الف هي الاقرب له ولخطابه، تدار من قبل المكتب الاعلامي الخاص بالزبيدي، ولايحظى بالشعبية نفسها على تويتر رغم نشاطه فيه.

 

عادل عبد المهدي نائب رئيس الجمهورية السابق، لديه صفحة رسمية واحدة، ويديرها بشكل شخصي كما يبدو، فهو ينشر مقالاته في صحيفة العدالة التابعة له، ويصل عدد متابعي صفحته اكثر من (367) الف متابع، وينشط عبد المهدي في تويتر بشكل كبير ايضا، لكنه لايحظى بشعبية كما في فيسبوك.

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here