وكالة كنوز ميديا

كشف مصدر في التحالف الوطني إن هناك مساعي جادة بين اطراف التحالف حول ايجاد الحلول اللازمة لانقاذ ألاهالي في قضائي الطوز وتلعفر من التطهير الطائفي والعرقي الذي يتعرضون اليه حسب تعبيره

وقال المصدر في حديث خص به وكالة كنوز ميديا أن المناقشات أفضت الى أن السكوت على ماساة الاهالي هناك جريمة لن تغتفر وسيلعن التاريخ كل المشاركين بالجريمة والساكتين عنها على السواء ويجب دراسة كل الخيارات بما فيها تشكيل الاقليم

واوضح المصدر إ ن بعض اطراف التحالف الوطني كانت غير متفهمة لموضوع طرح الاقليم الا إنها أبدت مرونة واضحة بعد تفهمها لطروحات الاعضاء التركمان في التحالف الوطني

جدير بالذكر إن مثات التفجيرات بالسيارات المفخخة والعبوات الناسفة واللاصقةوقذائف الهاون والاغتيالات والتعرض بالاسلحةالنارية المباشرة قد تعرضت لها المناطق التركمانية ( الشيعية ) بالخصوص خلال الفترة الماضية من الاطراف التكفيرية والظلامية والعنصرية سعياً منها لابادة التركمان الشيعة

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here