كنوز ميديا/ بغداد
كشفت وزارة الدولة لشؤون المحافظات، اليوم الثلاثاء، عن مسودة قانون جديدة لاستحداث محافظات جديدة تكون بديلا عن قانون تعديل الحدود الإدارية للمحافظات، مؤكدة أن القانون لو شرع سينهي الخلاف بشأن الحدود الإدارية لبعض الأقضية والنواحي.
وقال وزير الدولة لشؤون المحافظات طورهان المفتي في حديث إلى (كنوز ميديا) “نحن في وزارة الدولة لشؤون المحافظات اطلقنا مشروعا بديلا عن مسودة قانون تعديل الحدود الإدارية للمحافظات الموجود الأن في مجلس النواب، وهو مسودة قانون لاستحداث محافظات جديدة”، موضحا أن “مسودة القانون قيد الدراسة”.
ولفت المفتي إلى أن “إنشاء محافظات جديدة سينهي الخلاف حول حدود بعض المحافظات، بينما تعديل الحدود الإدارية للمحافظات سيؤدي إلى نشوب خلاف حول حدود بعض المحافظات، فضلا عن بعثرة بعض المحافظات”.
واشار وزير الدولة لشؤون المحافظات الى أن ” الوزارة ارسلت المسودة الى مجلس النواب لغرض تشريعه خلال الفترة المقبلة”.
يذكر أن رئيس الجمهورية جلال الطالباني قدم، في (تشرين الأول 2012)، مقترح قانون إلغاء التغييرات غير العادلة للحدود الإدارية للمحافظات والأقضية والنواحي، بناء على ما أقره مجلس النواب طبقا لأحكام البند أولا من المادة 61 والبند ثالثا من المادة 73 من الدستور.
ويتضمن القانون في مادته الأولى، إلغاء المراسيم والقرارات كافة وأية تشريعات أخرى كان النظام السابق قد أصدرها بغية تحقيق أهدافه السياسية وتضمنت تغييرات غير عادلة وتلاعبا بالحدود الإدارية للمحافظات والأقضية والنواحي في أنحاء جمهورية العراق كافة.
وإذا ما تم تطبيق القانون فان العديد من المحافظات المشمولة بالقانون ستفقد مساحات واسعة كبيرة من أراضيها خصوصا، محافظة صلاح الدين التي لم يكن لها وجود قبل عام 1968 وشكلت بقرار من نظام صدام حسين مطلع سبعينات القرن الماضي بعد ضم بعض الأقضية والنواحي إليها من محافظات بغداد وكركوك، فيما تتضمن المادة الثانية وجوب تنفذ هذا القانون من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here