كنوز ميديا

ذكرت مصادر مطلعة في تكريت مركز محافظة صلاح الدين ان قيادات في داعش تنتمي لعشائر من المحافظة رفضت بشدة هدم قبر صدام حسين رئيس النظام السابق

وذكرت المصادر اليوم في حديث لموقع الاتجاه ان من اولويات داعش في كل المناطق التي تسيطر عليها هو هدم جميع المزارات والاضرحة وان بعض قادة داعش في تكريت من جنسيات تونسية وافريقية وجزائرية قرروا عند دخولهم المدينة هدم قبر الرئيس المخلوع الا ان عدد من قياديي داعش في المدينة رفضوا ذلك بشدة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here