أكدت الصحافة الرياضية المكسيكية على فخرها بمنتخب بلادها على الرغم من خروجه من دور الستة عشر لكأس العالم 2014 بالبرازيل يوم أمس بعد الهزيمة من المنتخب الهولندي بهدف مقابل هدفين بعد إحتساب حكم اللقاء ، البرتغال بيدرو بروينشا ، ضربة جزاء مشكوك في صحتها لآريين روبين جناح الطواحين الهولندية .

و قالت صحيفة Excelsior بإن المنتخب المكسيكي قد قال وداعاً للبرازيل بكل شجاعة و فخر و أن التاريخ قد كرر نفسه بسبب عدم قدرة المكسيك على تخطي حاجز دور الستة عشر لكأس العالم في نسخه الأخيرة .

و قالت صحيفة El Universal بإن ضربة الجزاء التي اُحتسبت لآريين روبين و حولها كلاس يان هونتيلار هدفاً في المرمى المكسيكي في اللحظات الأخيرة من عمر المباراة غير صحيحة و أن روبين جناح بايرن ميونخ الألماني قد تحايل على حكم اللقاء من أجل الحصول عليها .

و أكدت الصحيفة على أن حكم اللقاء البرتغالي قام بإهداء المنتخب الهولندي ضربة الجزاء من أجل أن يصعدوا لدور الثمانية للبطولة بصورة غير شرعية .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here