كنوز ميديا – بغداد /

 

بحث رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم، انتصارات القوات الأمنية مع محافظ صلاح الدين احمد عبدالله الجبوري، فضلاً عن التطورات الأمنية في المحافظة، مشدداً على انعقاد الجلسة الاولى للبرلمان الجديد، وضرورة ان تقدم الكتل مرشحا مقبولا من الكتل والائتلافات الاخرى

 

 

وذكر بيان صادر عن مكتب السيد الحكيم،  أن” السيد الحكيم ألتقى محافظ صلاح الدين احمد عبدالله الجبوري، لبحث الاوضاع الأمنية في البلاد، لاسيما التطورات الأمنية في صلاح الدين، والنتائج الباهرة التي تحرزها القوات العسكرية على الأرض”. مشدداً على” انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان الجديد يوم غد، والتاكيد على ضرورة أن تقدم الكتل مرشحاً مقبولاً من الكتل والائتلافات الاخرى” .

 

 

وأشاد السيد الحكيم” بالقوات الامنية العراقية في تقدمها وتطهيرها الارض من دنس الإرهابيين”. لافتا إلى” اهمية التعاون والتكاتف بين جميع القوى السياسية العراقية، من اجل تحقيق عراق آمن مستقر ومزدهر”. مؤكداً على” اعتماد الفريق المنسجم ذي الرؤية الواضحة والعملية، لادارة البلاد ونجاح وتقدم العملية السياسية” .

ويعقد مجلس النواب المنتخب الجديد غداً الثلاثاء، أولى جلساته بعد صدور مرسوم جمهوري بذلك، مع تباين مواقف الكتل السياسية الفائزة في الانتخابات، حول حضور الجلسة لعدم الاتفاق على مرشحيها لمناصب الرئاسات الثلاث، التي لم تحسم لحد الآن.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here