كنوز ميديا / بغداد – دعا نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، الاثنين، الدول التي تدعم المعارضة السورية بالسلاح المتطور لوقف دعمهم، لأنه يصل لتنظيم داعش الإرهابي في العراق، فيما أكدت فرنسا أنها على استعداد لتلبية أي طلب من العراق لدعمه في محاربة الارهاب.

وقال الشهرستاني في بيان تلقته (كنوز ميديا) صدر على هامش استقباله مدير دائرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية الفرنسية جان فرانسوا جيرو والوفد المرافق له إن “فرنسا حليف قوي مع العراق لمحاربة الإرهاب الذي يحاول بسط سيطرته في جميع دول المنطقة”.

ودعا الشهرستاني “الدول التي تدعم المعارضة السورية وتزودها بالأسلحة المتطورة إلى التوقف لان تلك الأسلحة تصل إلى داعش الذين يهددون المنطقة برمتها”، موضحاً أن “القوات المسلحة العراقية أثبتت شجاعتها باستعادة العديد من المناطق التي كانت تسيطر عليها عصابات داعش”.

وثمن الشهرستاني “مواقف بعض الدول التي استجابت بسرعة لمساعدة العراق”.

من جانبه، اكد جيرو أن “الأزمة التي يمر بها العراق هي أزمة دولية وليست عراقية فقط وتحتاج إلى معالجات أمنية وسياسية”، موضحاً أن “خطر الإرهابيين وخصوصا ما يسمى داعش يهدد جميع دول المنطقة وليس العراق فقط”.

وأبدى استعداد فرنسا لـ”أية مساعدة يطلبها العراق لدعمه في محاربة العراق”.

وكان تنظيم داعش الارهابي تمكن بسبب تواطؤ عناصر في قوات الجيش والشرطة وبمساعدة مجموعة من الاهالي من السيطرة على مدينة الموصل في الـ10 من حزيران الحالي، في حين بدات الاجهزة الامنية وبمساندة المواطنين وطيران الجيش من تضييق الخناق على الارهابيين ومحاصرتهم في الموصل اثر محاولتهم التمدد الى مدن اخرى الامر الذى ادى الى تكبيدهم العشرات من القتلى بعضهم يجمل جنسيات عربية واجنبية جاءوا من مناطق مختلفة الى نينوى، في حين تدفقت الى مراكز التطوع والذهاب نحو سامراء مئات الالاف من الشباب حال اطلاق المرجعية الدينية في النجف الاشرف دعوة الجهاد لقتال داعش الارهابي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here