يفكر مسئولي قطر في استخدام تقنية تبريد حديثة قبل استضافة كأس العالم 2022؛ من أجل التخلص من ارتفاع درجة الحرارة التي تعاني منها الدولة، والتي لايتحملها اللاعبون والجماهير التي ستتوافد مع منتخباتها.

وبدأت قطر في استخدام تقنية تبريد حديثة بعدما خصصت منطقة للجماهير في الدوحة للتفاعل مع نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 قبل ثماني سنوات من إقامة البطولة على أرضها لأول مرة.

ومن جانبهم، وعد القائمين على الاستادات بالاعتماد على تقنية حديثة لتبريدها من كافة النواحي في ظل الارتفاع في درجات الحرارة خلال فصل الصيف هناك.

يُذكر أن الفيفا كان يُفكر في تغييرر موعد البطولة لتقام في درجات حرارة أقل خلال فصل الشتاء، إلا أن دولة قطر تحاول إيجاد حلًا لارتفاع درجة حرارة الصيف؛ فضلًا عن تغيير الموعد وإرباك جداول الأندية والدوريات العالمية المختلفة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here