أبدى كلاوديو برافو حارس مرمى و قائد منتخب تشيلي لكرة القدم عن فخره بمنتخب بلاده رغم الخروج من دور الستة عشر لكأس العالم 2014 يوم أمس بعد الهزيمة من صاحب الأرض و الجمهور ، المنتخب البرازيلي ، بعد إحتكام الفريقين لضربات المعاناة الترجيحية .

و خلال تصريح صحفي لما بعد المباراة ، قال برافو : بعد نهاية المباراة ، آلاف الأفكار دارت في رأسي و لكن أكبرها كان حتمية أن نفخر بأنفسنا رغم الهزيمة ، لقد أظهرنا رغبتنا الدائمة في الفوز و سعينا للنجاح .

” لقد أضعنا العديد و العديد من الفرص الحقيقية أمام مرمى الخصم ، و كنا قادرون على الفوز باللقاء دون الإحتكام للضربات الترجيحية ، لقد أثبتنا أننا على قدر ما نقول عندما أكدنا سعينا للفوز و ظهورنا بطريقة هجومية في المباراة “.

جدير بالذكر أن المنتخب التشيلي قد إحتل وصافة المجموعة الثانية خلف هولندا و ذلك بعد أن فاز على بطل العالم ، اسبانيا ، و أخرج البطل من دور المجموعات لكأس العالم 2014 .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here