كنوز ميديا / بغداد – أكد قائد عمليات سامراء الفريق الركن صباح الفتلاوي، السبت، أنه سيتم تحرير كامل محافظة صلاح الدين من عناصر تنظيم “داعش”، فيما اشار الى تدهور في معنويات التنظيم.

وقال الفتلاوي في تصريح إن “معلومات استخبارية كثيرة وردتنا وقد تم جمعها وتحليلها للخروج بمحصلة حقيقية”، لافتاً الى انه “تلك المعلومات ساهمت بتدهور سريع في معنويات تنظيم داعش الارهابي”.

وأضاف الفتلاوي أنه “قريباً جداً سنزف بشرى تحرير كامل محافظة صلاح الدين من عناصر داعش”، مشدداً بالقول “وجهنا القطعات العسكرية بضرورة توفير طريق آمن لسلامة مواطنينا النازحين”.

وكان مصدر في قيادة عمليات سامراء بمحافظة صلاح الدين افاد، في وقت سابق من اليوم السبت، بأن قوة أمنية من الجيش وقوات النخبة معززة بدبابات وبإسناد جوي تقدمت باتجاه تكريت من اربعة محاور لتحريرها من تنظيم “داعش”، فيما أعلن قائد الفرقة الذهبية اللواء الركن فاضل برواري، عن دخول القوات الامنية الى مدينة تكريت، مؤكداً أن القوات الامنية تواصل عملياتها لتحرير جميع المناطق من سيطرة “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here