كنوز ميديا – متابعة /

اعلن مجموعة من الشباب القطريين، السبت، عن تدشين “حركة تمرد” فى الدوحة حملت اسم “الحركة الشبابية القطرية للإنقاذ” للتعبير عن رفضهم للتجاوزات القطرية في حق الشعب القطري والعربي. وأكدت مصادر من داخل الحركة في تصريحات نقلتها وسائل إعلام عربية أن “الشباب يطلقون اسم الحركة الشبابية القطرية للإنقاذ للتعبير عن رفضهم للتجاوزات القطرية، ودعوة الشباب القطري للانضمام للحركة”، فيما تعتبر هذه الحركة هي أول معارضة قطرية لنظام الحكم فى قطر من الشباب. ويعتزم المسؤولون عن تنظيم مؤتمر اليوم للاعلان عن خططهم بشأن تصحيح المسار القطري وعودة قطر إلى الصف العربي، بالإضافة إلى إعلان موقفهم كحركة معارضة للنظام من كل حكام قطر، بحضور الدكتور إبراهيم أبو ذكرى، رئيس اتحاد المنتجين العرب. وقال أبو ذكرى إن “ما يقرب من 32 ألف شاب قطري، وقعوا على وثيقة تمرد ضد النظام الحاكم فى قطر، بهدف تعديل مسار البلاد وتغيير النظام القائم”، مبينا أن “الوفد القطري كلف أحد أعضائه يدعى خالد، سيعقد مؤتمرا صحفيا اليوم في نقابة الصحفيين، لتدشين حركة تمرد قطر”. ويحضر المؤتمر، كل من خالد الهيل رئيس الحركة الشبابية لإنقاذ قطر، وإبراهيم أبو ذكرى رئيس اتحاد المنتجين العرب للمشاركة في المؤتمر، يأتي هذا وسط حضور إعلامي غير مسبوق لتغطية المؤتمر، فيما يكثف الأمن الإداري من تواجده بالدور الرابع بنقابة الصحفيين.

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here